2021/10/24 - 17:32

30 سبتمبر 2021


بعث حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، حفظه الله ورعاه، رسالة خطية، إلى فخامة الرئيس/ عبدالمجيد تبون، رئيس الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، تتعلق بالعلاقات الأخوية التاريخية بين البلدين الشقيقين وسبل تعزيزها وتوطيدها.

وقد قام بتسليم الرسالة الخطية معالي الشيخ الدكتور أحمد ناصر المحمد الصباح، وزير الخارجية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، وذلك خلال استقبال فخامة الرئيس الجزائري لمعاليه في القصر الرئاسي بالعاصمة - الجزائر صباح اليوم الخميس الموافق 30 سبتمبر 2021.

ونقل معالي وزير الخارجية ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، خلال الاستقبال، تحيات حضرة صاحب السمو أمير البلاد، حفظه الله ورعاه، إلى فخامة الرئيس/ عبدالمجيد تبون ولحكومة وشعب الجزائر الشقيق، وبدوره نقل فخامته تحياته وتقديره لصاحب السمو الأمير، وحكومة وشعب دولة الكويت.

هذا وجرى خلال اللقاء استعراض أوجه العلاقات التاريخية الراسخة والمتينة التي تربط البلدين والشعبين الشقيقين، والتي ستكمل عامها القادم 60 عاماً منذ تأسيسها، وبحث سبل تطويرها في المجالات كافة وعلى مختلف الأصعدة، بالإضافة لبحث المُستجدَّات الإقليميَّة والدوليَّة، وسبل تعزيز وتوطيد التوافق والتضامن العربي، دعماً لمسيرة العمل العربي المُشترك وتلبيةً لتطلعات وآمال الشّعُوب العربيَّة، وذلك بصفة دولة الكُويت رئيساً للدورة الــــ (156) لمجلس جامعة الدُّول العربيَّة على المُستوى الوزاري للستَّة أشهر القادمة.