2020/10/28 - 23:22

1 أكتوبر 2020

كما رفع إلى مقام حضرة صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح، حفظه الله ورعاه، أمير دولة الكويت، معالي الشيخ د.أحمد ناصر المحمد الصباح، وزير الخارجية، ببرقية تهنئة بالأصالة عن معاليه ونيابةً عن منتسبي وزارة الخارجية، نصها التالي " سيدي حضرة صاحب السمو الأمير الشيخ نواف الأحمد الجابر الصباح حفظكم الله ورعاكم
أمير دولة الكويت
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،
ارفع، ونيابة عن بناتكم وأبنائكم منتسبي وزارة الخارجية كافة إلى مقام
سموكم، رعاكم الله، اسمى آيات التهاني والتبريكات بتولي سموكم مقاليد مسند
الإمارة في دولتنا الحبيبة، سائلين المولى جلت قدرته أن يمد سموكم بمداد عزمه
ونعمه وفضله لمواصلة قيادة البلاد إلى مزيد الرفعة والسؤدد، ويحفظها وشعبها
الكريم، في ظل قيادتكم السديدة وعنايتكم الكريمة من كل سوء، معاهدين سموكم،
حفظكم الله، على مواصلة العمل والبذل والعطاء لتبقى راية الوطن عالية خفاقة،
راعین مصالحها العليا، ومعلين قضاياها الحقة في مختلف المحافل الدولية، استمراره
للمدرسة الدبلوماسية العريقة التي عقد أركانها وصاغ مناهجها الإنسانية النبيلة،
المغفور له بإذن الله الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، طيب الله ثراه، مستذكرين
بكل الإجلال، في هذه اللحظات الأليمة، مسيرة سموه الخيرة في قيادة البلاد طيلة
الخمسة عشر سنة الفائتة، وما شهدته من تطور ونماء في مختلف أوجه الحياة، عزأ
للوطن وصيانة لكرامة أبناءها الأوفياء
رحم الله الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بواسع رحمته ومغفرته وجمعنا
وإياه في فردوس الأعلى بين الأخبار والصديقين والأبرار، وأفاء على سموكم،
رعاكم الله، بوافر نعمه وفضله، عزم وصحة وعافية لقيادة وطننا وشعبنا إلى أعلى
مراتب العزة والسؤدد.
والله ولي التوفيق،،،
ابنكم
د. أحمد ناصر المحمد الصباح
وزير الخارجية